Crazy Friends

The Best Site Of Romance
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دياب للابد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
a7medl0vers
..::وسام التميز::..
..::وسام التميز::..
avatar

عدد المساهمات : 333
نقاط : 834
تاريخ التسجيل : 31/10/2009
العمر : 24
الموقع : www.a7medl0vers.co.cc

مُساهمةموضوع: دياب للابد   الإثنين نوفمبر 23, 2009 12:01 am

عندما تعطي لقب عالمي لشخص يستحق - عندما تري عمرو

دياب تشاهد مطرب من نوعية نادرة نوعيه المطربين اصحاب الشأن والثقــل في

السوق الغنائي عندما تشاهد 25 عاما سرد لاحداثهم ونجاحتهم تجد نتيجة واحدة

ان عمرو دياب ليس مجرد انه ذاكر ونجح واجتهد بل حكاية لا يوجد 1000 صفحة

توصف جهد وتعب من اجل الوصول للمكانه العالمية الموجودة الآن

عمرو دياب

صاحب التلات قواعد الحظ والذكاء والجديد ثابت علي مستواه برغم اختلاف

الاجيال علي مدار غنائه وتغيير الذوق العام في كل عام ويبقا عمرو هو

المنعش دائما لكل مما حوله سواء في الوسط الغنائي او جماهيره الكبيرة في

كل ارجاء العالم قالو عنه انه محظوظ .. وهل الحظ يصنع كل شئ ..!! الحظ ما

هو الا وسيلة للثابرين علي النجاح واصحاب الجهد والعرق لاجل ما يحلمون به

فهل كلمة حظ هيا مجرد كلمه يطلقها البعض وهو مستريحون علي اريكتهم في

منازلهم من اجل تهميش او تقليل هذا الجهد الذي استمر اكثر من خمسة وعشرين

عاما كاملة

المحن والشائعات هي ابسط كلمات تقول ماذا حدث لهذا الشاب

القادم من بورسعيد حالما بعمل " قلبان " لكيان هذا الجيل . الجيل الذي

يريد مزيكا وكلمات من مطرب صوته متمرد عل كل شيء ليس شبيه لاحد ولا يريد

ان يكون غير نفسه الذي حلم طوال عمره ان يكون صاحب النجومية والشهرة وان

يمتلك كل زمام امور الغناء .. عمرو دياب دائما وابدا يقول الشائعات لا

تقضي الا علي الانسان الضعيف وانه ليس هذا الشخص ليس غرورا او تكبرا بعد

كل هذه الاضواء التي حوله الان بل عن تجربه كبيرة ومريرة مر بها وعلم ان

الشائعات ليس الا مجرد تجريح وتقليل وتأخير لمطرب امامه الكثير لكي يفعله


له

احداثيات في غنائه فريدة من نوعها مؤمن بأن التوليفة في كل شيء تجعل

المطرب في حالة " لياقة غنائية " مؤمن بأن الرياضة جزءا كبيرا من حياة

المطرب يمارسها في اليوم لآكثر من ثلات او اربع ساعات ومرارا وتكرار سمعنا

ان عمرو يخصص يوم الاثنين للعب كرة القدم مع المقربين منه - فهل من مزيد

لمثل هذه التركيبة الجميلة وراءه الكثير يخططون له ويبحثون له عن نجاحات

لكل تلتصق به دائما ولكن يبقا هو " المهيمن " علي كل شيء واعي للزمن

والجيل ومعه جمله تحضره دائما الجمهور عايز ايه " يعلم جيدا ما يريده منه

جمهوره ومدرك لكل صغيرة وكبيرة تتعلق بالنجاح والتميز


الاستقرار

والتميز والحياة الاسرية والهادئة والقرب من الله والبعد كل ما هو مسىء

لسمعته ومشواره " هذه الاشياء هيا فضيلته في الحياة امام اعينه ان التخصص

مطلوب ف أي مجال عمرنا يوم ما سمعنا ان عمرو عمل " فتوة في شغله " مقتنع

تمام الاقتناع ان كل شخص موهوب في مهنته فقط عندما برزت عنده موهبه

التلحين وجدنا ملحنا ليس أأقل تقدير من أنه مطرب " مصر ان مشواره لم ينتهي

بعد يعلم جيدا ان لا أحد يضاهيه مهارة في هذا المجال يعلم ايضا انه اصبح

ماركة عالمية في كل شيء اصبح وجوده في أي مكان مظاهرة شعبية " وتثبيت

وانبهار " لكل شخص في هذا المكان ليس بالسهل ان يصل الي كل هذا انما كما

قلت سابقا الصبر مفتاحه كبير والجهد والتعب ثمارهم اجمل واكبر


هذا

هو عمرو دياب المطرب الذي تسلق شجرة النجاح بدون الاتكاء علي احد انما

تسلق هذا الشجرة بكل صبر واجتهاد يعلم ان رزقه عند ربه ولا يستعجله انما

صبر لكي يجيئه ويعطيه وعمرو دياب 2008 ليس هو عمرو دياب 1988 فرق يتعدي

العشرون عاما لكن انظرو كيف كانت خطواته واحدة تلو الاخري نحو عمرو دياب

السوبر ستار او الهضبه او الكينج او ملك الجيد والتجديد مع مطرب بحجم هذا

المتمرد تحدث كما تريد ف اعلم ان كل حرف يخرج عنه مجرد علامة في حياة هذا

المطرب الكبير

وحختم هذا الجزء لصحفي بعتبره ليه وزنه وتقله

محمود

سعد عندما سأله الاعلامي عمرو اديب عن عمرو دياب - نصيا قال - عمرو دياب

مش مجرد مطرب صعد الامس عمرو دياب مطرب بقاله 20 سنة بيغني وانا بعتبره

مجاهد لآنه مشا الطريق من اوله ولو حتي مختلف معاه في بعض وجهات النظر ده

ما يمنعنيش ان اقول عمرو موهوب وصاحب ذكاء سوبر ويتمتع بشعبية ليس لها

مثيل في الشرق الاوسط

ايضا حلمي بكر - عندما كان احد الضيوف في برنامج علي قناة دريم ما رأيك بالبوم عمرو الليلادي

قال نصيا انا تفأجات باحترافيه صوت عمرو في هذا الالبوم واحترم وذكائه ومشواره

ف

ماذا نقول نحن الجمهور صغار السن امام هذا العملاق الكبير الذي جعل الغناء

مسرحا يريد أن يقف عليه الجميع لينشدون مثلما ما ناشد ويحلمون مثلما ما

حلم ويريدون عزه وشهرته ألان


اقتراب الهزة الارضية كل ارجاء

الوسط الغنائي - نعم انه الالبوم هو المقصود .. الالبوم الذي يأتي بعد

حنين اليه عمرو دياب يتمتع بصفتين لا يريد ان يتركون حياته هم التشويق

والمفأجات حتي علي مسرحه يسبق صوته شكله لتشويق الجميع لرؤيته


عندما

سمعنا في حفلتي سوريا ومارينا بعض من الهزات الجديدة علمنا جميعا ان العيد

السنوي لجمهوره اقترب البوم 2008 واذ صدق عمرو ف انه في شهر ديسمبر وذلك

يعطينا الضوء الاخضر والمشروع في الانتظار

نحن لا ننتظر مجرد البوم بل

ننتظر عملية " غربلة غنائية " لكل ما هو موجود حاليا او ما اعتقد داخل

نفسه انه قدم حاجه " تتسمع " دائما عمرو يأتي بعد الجميع ولكنه لا ينظر

لآحد افضل المتفائلين يقول ان عمرو يستمع لشغل الجميع واجابتي هيا لآ -

واذ كان فأنه من باب المشورة والنصيحه عندما حدث ف البوم المطرب الشاب

حسام حبيب - داخل قلعة بيته يفاضل ويقرر هذه في الالبوم وهذه لآ يعطي

لنفسه مساحة من الاختيارات علي مستوي الاغنيه جميعا ككلمة ولحن وتوزيعا

يريد ان يخرج عن صمته بعمل يجعل الجميع صامتا امام عمل يتكلم عنه الجميع

للعام الذي يليه


سوق الكاسيت يستعد لانعاشه من العناية المركزة

التي تصيبه طوال العام نادرا الآن تجد جمهور يخرج من بيته لشراء البوم

مطربه انما اصبح شبكة الانترنت وسيلة اسهل وأأقل تكلفه من شراء البوم او

سي دي

انما مع عمرو دياب الوضع مختلف تماما شراء الالبوم ضمن سماع

الالبوم - جمهور عمرو معه صفات مطربه تقدير النجاح والجهد فوق كل شيء ف

لذلك الجميع يخرج لشراء البوم لن تندم علي شرائه لآن الجميع يعلم ان عمرو

أأهل لكل ثقه اعطاها له جمهوره


كثيرون الذين يتهمون عمرو دياب بتقليد الغرب ، سواء في

الالحان

او اسلوب الغناء وحتى المظهر والملبس ، ولكن - ولنفكر بعمق للحظة - هل من

الممكن ان يستمر شخص متربع على عرش الغناء اكثر من 25 سنة وهو يقلد ويقتبس

من الغرب ؟؟ بل - وللحقيقة - العكس هو ما يُحدث ، كثيراً ما نرى الحان من

اغاني عمرو على!! مقتبسه للغة أخرى كالانجليزية او الروسيه او العبرية حتى

الهندية فبالله عليكم ايمكن لملك ان يظل ملكاً وهو عباره عن ألة نقل

واقتباس ؟؟اعتقد ان الاجابة ستكون بما لا يدع مجالاً للشك : لا ، إذن

فلماذا كل هذه الاتهامات ؟الدافع الأساسي لكل من يتهم عمرو دياب بالتقليد

والاقتباس هو التقليل من شأنه خصوصاً لو كان هذا الذي يتهم واحداً من

ابناء المهنه ذاتها ، مهنة البحث عن المتاعب فهو - ولأنه عنده شعوراً

بالنقص - يحاول التقليل من شأن غيره ، مع انه لو حاول! الزيادة من شأنه

بعمله واجتهاده ، لكان له شأنأ أخر


! السر .. في الشخصية


السر

في لهث الجميع وراء أي خبر او اي اغنية او حتى اي صورة للأسطورة هو ليس

بهدف الفضول او بهدف حب البحث عن اي خبر لمطربه المفضل ، وإنما لأن ذلك

دافع فطري في كل من يحب عمرو دياب وهو حب الشخصيه لقد احب الجميع شخصية

عمرو دياب وشعر انه واحد من افراد عائلته بل انه بمثابة اخ كبير له او حتى

والده ، فعمرو بالنسبة لنا ليس مجرد مطرب مفضل او حتى مطرب نحبه وإنما

اكثر من ذلك ، فالمتعمق في شخصية هذا الرجل يجده اباً واخاً وصديقاً

بالنسبة لكل منا ، وسبحان الله اعطى هذا الأسطورة سحراً ليس عادياً حتى

اننا لا يمكننا ان نحدد نقاط ضعف اي عمل له او حتى اي سلبيه -



معقول 25 سنه ؟؟


وصول

المرء للتفوق سهل .. ولكن الأصعب الحفاظ على التفوق ، والبحث عن افق اعلى

مما وصل اليه ، وهذا المنهج ينتهجه عمرو ففي كل عمل يتحفنا به ، لا يقف

عنده متأملاً و معجباً كثيراً به ، بل يحاول التغيير والتطوير في اسلوبه

وفي اختياراته ، لذا فلماذا هو اذن الأسطورة ؟ لأنه ظل طيلة السنوات

الماضية يغير ويطور من نفسه وهو يضع امام عينيه جمهوره المتعطش دائماً لما

هو جديد ، ولمزيد من الصدمات الموسيقيه ليس فقط اكثر من 25 سنه من التفوق

في الغناء ، ليس فقط 25 سنه من صوت الجهور بل - ويا للعجب ! - من يرى عمرو

دياب لن يعطيه أكثر من 30 سنه بأي حال من الأحوال فالرجل - وياللعجب مرة

ثانية ! -يحافظ على نفسه ليكون قدوة لمحبيه ، فهو يمارس بشكل يومي الرياضه

لعدة ساعات ، ولا يدخن ولا يتناول اي انواع من الخمور كبعض الفنانين.الذين

يعتبرون ذلك جزء من المهنه ، ولا يمكن الاستغناء عنه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دياب للابد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Crazy Friends :: ..::Songs::.. :: ..::رابطة محبي عمرو دياب::..-
انتقل الى: